مواقع انترنت


بشارة نقلها لنا (بندر)

قوقل ماب — أخيرا!!

موضوع ذا علاقة:

خرائط مدننا

Advertisements

هديل في باب جنتها، كتبت عن مشروع جميل جدا بعنوان كتبكم ليست لكم.

الفكرة ببساطة أن أن تترك الكتب التي تستطيع الاستغناء عنها للأخرين على”قارعة الطريق” مع كتابة عبارة لطيفة تدعوهم لقراءة الكتاب و من ثم تركه بدورهم للآخرين.

 

و هذه الفكرة مطبقة في الغرب و تسمى BookCrossing
.

bookcrossing-logo-900.jpg

في الموقع الرسمي للـ bookcrossing تستطيع تسجيل (رقم) للكتاب و استعمال مؤشر الكتاب book mark الخاص بهم و الذي يدعوك إلى قراءة الكتاب و تسجيله في الموقع و تركه للغرباء. يحتوي الموقع على قاعدة بيانات بالكتب المسجلة و أماكن تركها Crossing Zone و أسماء من سجلوها و تقييمهم لها.

 

عموما كبداية عندنا، يمكن غض النظر عن الموقع الإلكتروني و الإكتفاء بترك الكتب في الأماكن العامة مع كتابة كلمة لطيفة في بداية الكتاب توضح فيها أن الكتاب ترك عمدا و هو مهدى لمن يجده و الهدف أن يتم نشر نور القراءة للجميع. من الجميل أيضا أن تترك انطباعك عن الكتاب في سطور قليلة و قصة شراءك له-مثلا- أو تأثيره على حياتك، لتدفع الآخرين إلى قراءته.

قد لا يوجد عندنا باصات أو قطارات نترك فيها الكتب، لكن يمكنكم ترك الكتب في قاعات الانتظار بالمطارات و البنوك و المستشفيات، في المدارس و الجامعات و أماكن العمل، أو جلسات طاولات المطاعم في الأسواق أو المقاهي أو حتى على الكراسي في الكورنيش أو الملاهي.

 

* شكرا جدا – و مع بسمة كبيرة 🙂 – لهديل.

 

موضوع ذا علاقة:كتب في كل مكان

 

* مرض السرطان أصبح منتشرا في مجتمعنا، أغلبنا لديه أو سمع عن قريب أو صديق أصيب به

* من المتعارف عنه عند العامة أن السرطان مرض قاتل، و أيضا من المتعارف عند الأطباء و المختصين أنه مرض سهل التخلص منه لو تم اكتشافه و محاربته مبكرا.

* في الرياض افتتح قبل عدة أشهر مركز عبداللطيف الخيري للكشف المبكر، لم استطع ايجاد موقع الكتروني له لمعرفة مواعيد العمل و كيفية الحجز. حسب جريدة الوطن فهو (بالقرب من شارع الأمير سلطان بن عبد العزيز ” الثلاثين” وسط الرياض, ويفتتح أبوابه للمراجعين يومياً من 9- 12 صباحاً , ومن 4- 9 مساءً ويتم الحجز فيه على الأرقام 012935942- 012935945 ويقوم بالكشف مجاناً.)

* لا شك أننا نحتاج لمثل هذا المركز في كل المدن الرئيسية، بالإضافة إلى مركز متنقل يمر على القرى.

* نحتاج إلى موقع إلكتروني شامل يتكلم عن كل نوع من أنواع السرطان، أعراضه، أسبابه، طرق الوقاية، تشخيصه و مراحله و طرق العلاج، معلومات تهم العامة كما تهم المختصين. مثل هذه المواقع موجودة باللغة الانجليزية لكن لم أرى في مثل قوتها و غناها بالمعلومات باللغة العربية. أتمنى أن تقوم الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان باعداد موقع شامل عن السرطان.

* هل تعرفون أنه لدينا مركز السجل الوطني السعودي للأورام يقوم على تسجيل الأصابات بهذا المرض و احصاءها؟ بحثت كثيرا عن موقع الكتروني لهم و لم أجد!! كل ما وجدته هو خبر هنا و هناك في الجرائد عن احصائية مرض معين بدون أي تفصيل بالأعمار أو الجنس ..الخ.. بالتأكيد نشر التقارير و الإحصاءات هي نوع من التوعية و تهم الباحثين!

* أثناء بحثي في الانترنت، وجدت هذا الخبر المفرح من عام 1423هـ عن تدشين موقع المركز الخليجي لتسجيل السرطان قريبا. لا أدري ماذا حصل في المشروع!!!

* الدكتورة سامية العمودي أول من تشجعت و تكلمت عن اصابتها بسرطان الثدي لتنبه السيدات على ضرورة الفحص المبكر، و ما زالت تقوم بإلقاء محاضرات توعوية من فترة لأخرى. و قد تم تكريمها و حصولها على جائزة الشجاعة النسائية لمنطقة الشرق الأدنى و الأوسط لجهودها في التوعية.

* سلطان، مدون أصيب بالمرض و قرر التحدث عنه في مدونته

* فكرة: أن تقوم د. سامية و سلطان أو غيرهم من المصابين بالمرض بعمل إعلان يعرض في القنوات التلفازية و في الانترنت للتوعية بالسرطان و بأهمية الكشف المبكر و التعريف بمركز عبد اللطيف، و أيضا دعوة للتبرع من خلال الجمعية السعودية لمكافحة السرطان.

* هل شاهدتم قصة بسمة بالمناسبة؟

* للمعلومية: يوجد موقع الكتروني من وزارة الصحة عن الحملة الوطنية للتوعية بسرطان الثدي (شهر أكتوبر بالمناسبة هو شهر التوعية بمرض سرطان الثدي في مختلف بلدان العالم). هناك أيضا نادي أصدقاء مرضى السرطان بعالم التطوع العربي يقومون بحملة للتوعية بالأمراض السرطانية.

* أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفي د.سامية، و أخونا سلطان، و ابن خالة مضيعة بيتهم، و جميع مرضى المسلمين. و أن لا يريكم الله في أنفسكم أو في عزيز مكروها.

كثيرا ما يُرمى فائض أطعمتنا في القمامة

مع أن هناك الكثير من المحتاجين لمثل هذه (اللقيمات)

 

أتكلم هنا عن فائض الأطعمة في المطاعم

قلة من الناس من يأخذ ما يفيض معه بعد الانتهاء من الأكل ليعطيها لمحتاج

الأغلبية يتركونها – و يقوم المطعم برميها

حتى بعض المطاعم  لا ترضى أن يقوم العاملين فيها بأخذ الفائض

 

المشروع أن تقوم جمعية مثل جمعية البر الخيرية مثلا

بتوفير علب للطعام متنوعة عليها شعار المشروع للمطاعم المشاركة،

يحيث يوضع فيها طعام لشخص واحد أو علب أكبر لشخصين

و علب للشوربة و أخرى للمشروبات

 

و يتم وضع إعلانات و بوسترات في المطعم،

على الباب الرئيسي أو على الطاولة أو داخل قائمة الطعام أو عند الكاشير

لتبين أن المطعم مشارك في المشروع

و توضح عناوين و أرقام جمعيات البر التي تستقبل الفائض

في الإعلان أيضا توضح فكرة المشروع.

 

يقوم الزبون بالطلب من المطعم بوضع فائض الطعام في علبة التبرع،

 ليقوم هو بالتبرع بنفسه للمحتاجين

أو توصيلها لأقرب فرع لجمعية البر

أو يطلب من المطعم القيام بحفظها حتى يأتي مندوب الجمعية لأخذها لمقر الجمعية.

 

العنصر الأساسي في المشروع  هم المتطوعون الموجودون في كل المناطق

 يمرون على المطاعم القريبة من بيوتهم

و يوصلون فائض الأطعمة لأقرب مقر تبرع.

 

ليس بالضرورة أن تكون فروع جمعية البر هي الوحيدة التي تتلقى الفوائض و توزعها على المحتاجين

بل يمكن للجمعيات الخيرية الأخرى – بالتنسيق مع جمعية البر – فعل ذلك أيضا،

 حتى يتم تغطية أكبر عدد من المناطق

و تسهيلا للمتطوعين أو الناس الوصول بالفائض إلى مقر التبرع.

 

مقر التبرع مهئ لحفظ الأطعمة

 و يقوم بالتوزيع على الفقراء المصطفين أمام المقر

أو توصيل الأطعمة لقائمة من الفقراء المعروف احتياجهم للطعام

أو حتى التوصيل إلى مقر التبرع الرئيسي

 

ربما لو وجدت نافذة على غرار خدمة السيارة في المطاعم السريعة

 سيسهل على المتطوعين و الناس توصيل الفائض

بدون بذل أي مجهود و النزول من السيارة!

 

للمشروع موقع عبر الانترنت

عند وجود الفائض لدى المطعم يقوم أحد عمال المطعم

بتسجيل ذلك في الموقع الالكتروني

أو يتصل بأحد الفروع ليقوم المسؤول بالتسجيل عنهم

 

المتطوع يستطيع الدخول إلى الموقع الالكتروني 

ليرى المطاعم التي يتواجد فيها فائض

و خاصة تلك التي تكاثر الفائض فيها و تحتاج إلى من ينقلها لمقر التبرع حالا

يقوم المتطوع بالاتصال على المطعم

لإخبارهم بموعد وصوله

و لكي لا يقوم أكثر من متطوع بالتوجه إلى نفس المطعم

 

أيضا الموقع الانترنتي يوضح مقرات التبرع التي بحاجة ماسة

 لفائض الأطعمة ليتم توجيه أكبر عدد من الأطعمة لها.

 

و بالطبع ليس بالضرورة استعمال الموقع الالكتروني،

يمكنني كمتطوع أن أتصل هاتفيا بمقر التبرع الذي أتعاون معه غالبا

و أنا في طريقي للبيت بعد الانتهاء من سهرة

و أسألهم عن المطاعم التي بها فائض في منطقتي

لأمر عليها .

 

 

علب الطعام يمكن إعادتها للمقر ليتم ارسالها لمصانع إعادة التدوير

 و يدفع لصاحبها مبلغ رمزي مقابل كل مجموعة من العلب.

(عارف عارف احنا في السعودية… بس راح يجي يوم 😉 ) 

المدون ياسر متبولي عند استقباله لبعض الأساتذة الماليزيين سألهم عن سر نظامهم في الحج، فقالوا أنهم يأخذون دورة عن الحج!

 

عندما نسافر للسياحة، عادة نحاول تجميع أكبر عدد من المعلومات عن البلد، قوانينهم و خرائط و أماكن ترفيه و نرتب ما سنفعله كل يوم،

 أيضا عند الابتعاث هناك دورات تأهيلية للمبتعثين…

 أليست رحلة الحج أولى بمثل هذا التخطيط؟ للأسف المعلومات (خاصة غير الدينية) عن رحلة الحج قد تكون معدومة لمن هم في خارج الحجاز،

 

نحتاج لانشاء مثل هذه الدورات التأهيلية للمقدمين على الحج، سواء من حجاج الداخل أو الخارج،

عندما نرى تصرفات بعض الحجاج الخاطئة تتساءل أحيانا هل هم فعلا قدموا للحج؟

 

الدورة هدفها رفع الوعي لدى الحجيج

تابع قراءة الموضوع

تحديث 1 بتاريخ 14 يونيو، تحديث 2 بتاريخ 16 يونيو 

متى سنرى موقع يضم خرائط إلكترونية تفاعلية لمدننا على غرار

Google Map و MapQuest؟

 

هناك بعض المواقع لا بأس بها، لكن ليست بسرعة و سهولة هذه المواقع العالمية، و حتى أغلبها ليس (تفاعليا) بتلك الدرجة!

 

قوقل ماب عنده خدمة توجيهات الطريق الذي عليك سلكه إذا أردت الذهاب من عنوان معين إلى عنوان آخر، بالتفصيل

مثلا ترغب بالذهاب من عنوان أ إلى عنوان ب (حتى لو في مدينة أخرى)، فتأتيك التوجيهات كالآتي:

المسافة س كم ، الزمن المستغرق ص دقيقة

1) اتجه جنوبا في شارع ع  باتجاه شارع ك ( مسافة 0.2 كم)

2) انحرف يمينا في شارع ك حتى مخرج 60 (مسافة 3كم)

…..

 

أيضا به خدمة البحث عن عنوان مؤسسة تجارية أو مستشفيات أو جامعات ..الخ..

 

ياريت مدننا لديها خرائط الكترونية تفاعلية مثل هذه!

تابع قراءة الموضوع

تحديث (24 يوليو 2007)/ تم ايقاف تطوير موقع (تبرع) لوجود بعض الاشكالات فيما يختص بخصوصية المرضى، يمكنكم متابعة الموضوع في صفحة المطور

تعرفت على هذا المشروع النبيل عن طريق تدوينة

لـ Saudi Expresso

 

موقع: تبرّع: بقطرة دم تنقذ حياة

موقع بتصميم رائع و هدفه نبيل،

 

الفكرة أن يقوم المحتاج أو من ينوب عنه بإدخال طلبات التبرع

مع معلومات كاملة عن المدينة و المستشفى و رقم الملف و حتى أرقام اتصال

و من خلال إعلان فوري في الصفحة الرئيسية 

 تصل المعلومة إلى زوار الموقع

 

يمكننا المساهمة في هذا العمل النبيل بنشر الموقع

و بنشر الطلبات سواء في المنتديات و الايميلات

 أو في مدوناتنا – عن طريق خدمة الـ RSS مثلا

تابع قراءة الموضوع

الصفحة التالية «