مشاريعي و أفكاري


ما سنحت لي الفرصة إني أتفرج خواطر 3 على التلفزيون في رمضان

لكن قبل فترة دخلت اليو تيوب و حصلتها، و في ليلة واحدة خلصتها من كثر ما شدني،

على أحد الحلقات كان فيه تعليق من فتاة، قالت “شكله الحلقة حماس، أتمنى لو كانت مترجمة بالانجليزي!!!”

فعلا، ليش ما تكون حلقات خواطر على الـDVD،

و مثلها برامج طارق السويدان و عمرو خالد ومحمد العوضي و غيرهم

مترجمة للغات الإنجليزية و الفرنسية و الأسبانية و الأوردية و الأندونسية و الماليزية.. الخ

طبعا في الـ DVD انت تختار اللغة الي تنعرض بها الترجمة

و حتى بالعربية،

تفيد في المقاهي و المولات و أماكن الانتظار انك تعرض الحلقات و تكتم الصوت، و اللي يبغى يقرأ الكلام المكتوب.

و طبعا في فئة منسية ستستفيد وهم إخواننا الصم.

 

الشي التاني، بعد ما انتهيت من مشاهدة الحلقات رحت لموقعهم أبغى أشتري الـ DVD،

بس هوّنت بعد ما شفت سعر الشحن للقارة الأمريكية!!!

لو انحطت الترجمة في الـ DVD فأكيد كثير يبغو يشتروه في أوروبا و شرق آسيا و إمريكا الشمالية،،

و أحمد الشقيري له معجبين في كل الأماكن هادي، بإمكانهم يبيعو الـ DVDs على الـ ebay و الشحن كذا بيطلع أرخص

 

 الكلام عام  و ينطبق على بقية البرامج الشبابية الإسلامية.

بدأت الفكرة بعد مشاهدة حلقة خواطر 3 لأحمد الشقيري، ((في آخر 3 دقائق من الحلقة))

و حمست المدونة سلوى بحكم إنها حرّيفة تصاميم،،، ثم نسيت الموضوع،،

رجعت سلوى و (هبقتني) إني أنشر الموضوع و آخذ آراءكم و أفكاركم.

 

طيب، ما أظن في أحد مننا إلا و صادف عديمي الذوق في توقيفهم سيارتهم بالغلط!

سواء اللي ساد الطريق و اللي آخذ موقفين تلاته..

و غير اللي يوقف على الخط  -عادة ما يكون منتبه- و تحتار فيـه

توقف جنبه و تغزو الخط الثاني انت كمان ؟ و لا توقف صح و تخرج بشق الأنفس أو تدعي ربك ما يفتح الباب على الآخر لمن يجي؟

المنظر غير حضاري أولا، و لو كنت أنت المتضرر بإنك منت محصل موقف فتجد في نفسك سخط قد يتطور إلى سب و لعن (بينك و بين اللي معاك في السيارة طبعا)

و غالبا صاحب السيارة المخطئ ما يكون متواجد جنبها حتى تكلمه أو تنبهه، و الغالب أنك ما راح تكلمه حتى لو شفته – منعا للمشاكل و لا يروح يطلع من اللي يحسبو الأرض ملكا لأجدادهم و الناس عبيد عندهم.

 

المهم، الفكرة هي عبارة عن بطاقات أو كروت صغيرة مصممة بطريقة حلوة و فيها جملة (ظريفة) تضعها على سيارة الموقف غلط لعله المرة القادمة (يستحي) أو يتذكر.

 

نحتاج آراءكم للجمل التي نضعها على البطاقة، و أيضا محترفي التصاميم يا ريت يشاركونا بتصميماتهم

 

هذه بعض الأفكار:

- الكرت صغير بحجم البطاقات الشخصية، عليه تصميم مثلا سيارة آخذه موقفين، أو سيارة سادة الطريق

- عليه جملة ظريفة مثل ( ماذا تفعل لو كنت مكاني؟!! )

- أيضا عبارة بالخط الصغير تدعو المخطئ لإستعمال البطاقة مع السيارات المخطئة اللي يشوفها، مثل (مررها لكل ناسي ، لكل متجاوز ، لكل أناني)

-الكرت ممكن يطبع عليه من جهتين كل جهة تصميم مختلف.

- لكل تصميم ملفين، ملف يكون الكرت بحجم البطاقة الشخصية، و ملف فيه الكروت متراصة بحجم A4 للي يحب يطبع عدد كبير من الكروت.

 

صح في ناس (غجر) ما ينفع معاها لا كرت و لا سب و لا شي، لكن لعل الرسالة تصل بطريقة حلوة لأحدهم فيتذكر و يهتدي.

 

آراءكم و أفكاركم و تصاميمكم؟؟

 * جزء لا بأس به داخل الجامعة مشجر و مغطى بالنجيل، خاصة تلك التي بالقرب من الأستاد الرياضي و سكن الأساتذة.

* هذا الجزء هو مجرد (زينة)، لا أحد يستعمله للجلوس أو  كـ (حديقة عامة) رغم روعته.

* يمكن وضع طاولات خشبية هناك للجلوس و إقامة نزهات شواء.

* وضع شاويات للاستخدام العام.

* توجد لدي رغبة قوية في حفر جملة:”حافظ على نظافة المكان” باللغتين العربية و الانجليزية على الطاولات!

* حاويات القمامة منتشرة في كل مكان.

* لا أتذكر إذا كانت كل المروج  مسطحة، ربما يمكن تسوية الجزء الذي تحت الطاولات و الشاويات على الأقل.

* بالقرب من تلك المروج يمكن عمل جزء كملعب أو أكثر لكرة الطائرة الشاطئية.

* حتى الجزء أمام مبنى الجيولوجيا (مبنى 3) يمكن وضع طاولات خشبية يستعملها الطلاب للاستراحة و المذاكرة.

* هذا أحد المشاريع التي فعلا أتمنى رؤيتها، و قد حان الوقت لأخرجه من تلابيب مخي لأرتاح نفسيا.. ركزوا معايا عشان راح تضيعيو!.

* هو عبارة عن عدة مشاريع في مجمع واحد بالقرب من مستشفى به وحدة علاج للسرطان، يقام على 3 أراضي كبيرة، اثنان متلاصقتان والثالثة مفصولة عنهم بشارع.

* المشاريع هي مركز سكني لمرضى السرطان القادمين من مدن أخرى، نادي صحي بسيط للرجال و النساء، مركز للكشف المبكر عن السرطان، مكتبة و كوفي شوب، بقالة و مغسلة و مطعم صغير (بوفيه)، مركز صحي عبارة عن صالة ألعاب بولينج و بلياردو، مجمع للجمعيات العلمية و مركز مؤتمرات.

*****

* طيب، خلينا نمسك الأرض المفصولة، يقام عليها مبنى من 4 أدوار. الدور الأرضي عبارة عن نادي صحي للرجال. صالة التدريب (الحديد) مفتوحة 24 ساعة و الدخول بعد أوقات الدوام الرسمي بكرت مغناطيسي للمشتركين فيها.

* الدور الثاني جزء منه نادي صحي للنساء، و بقية الدور عبارة عن سكن للنساء: شقق صغيرة من غرفتين أو ثلاث. مع وجودة حارسة 24 ساعة في ذلك الدور.

* الدور الثالث و الرابع أيضا سكن للمرضى و عوائلهم.

* النادي أسعاره مخفضة لطلبة المدارس و الجامعات لترغيبهم في ممارسة الرياضة، و لكبار السن احتراما لسنهم.

* الدور الثالث متصل بالمبنى المقابل. الجزء الذي يمتد فوق الشارع مقسوم إلى قسمين: جزء عبارة عن حديقة خارجية مكشوفة، و الجزء الآخر عبارة عن حضانة أطفال.

*****

* ننتقل للمبنى المقابل عبر الشارع، الدور الثالث و الرابع أيضا سكن لعوائل المرضى، مع وجود منطقة في منتصفي كلا الدورين عبارة عن صالة ترفيهية (كتب و كمبيوتر و كنب للراحة و التحدث مع الآخرين) و قاعات تستخدم كفصول دراسية و للمحاضرات.

* في الدور الثالث أمام المصعد مركز استقبال المركز السكني الذي تديره جمعية مكافحة السرطان، خلف الاستقبال مقر الجمعية: غرفتين سكرتارية و اخصائيين رجال و نساء و بها صناديق حفظ الأمانات و غرفة ثالثة في الخلف لإدارة الجمعية و الاجتماعات.

* الدور الأرضي يقسم إلى 4 أقسام، الجزء الأكبر لمركز الكشف المبكر عن السرطان، مقابله فكرة كوفي شوب و مكتبة بحيث يكون في منتصفها منطقة تكون كمجلس لأهل الحي و للجلسات العامة.

* أيضا جزء للبقالة التي تحتوي على كل مايحتاجه المغترب. بداخل البقالة مغسلة (أو استقبال غسيل) و استقبال بريد سريع. و جزء صغير من المبنى مخصص للبوفيه مع جلسات كتلك التي في البارات ، جزء للرجال و آخر للنساء.

* مركز الكشف يتصل بممر للبوفيه و الذي يوصل للبقالة عن طريق المغسلة (هذه الجملة كتبتها لتضييعكم بس ;)).

* الدور الثاني جزئين: جزء كبير تابع للمكتبة عبارة عن الجزء الذي يباع فيه الكتب و مجلس للنساء. و الأخر سكن للرجال.

* جزء من دور تحت الأرض عبارة عن مركز ترفيهي للبولنج و بلياردو و يتصل بدرج مع المكتبة – كوفي شوب.

*****

* المبنى الأخير مقسوم نصفين مفتوحين على بعض. النصف الأول عبارة عن مقرات للجمعيات متجاورة على شكل صفوف. كل مقر له بابين و به غرفة للإدارة و اجتماعاتها، غرفة للسكرتارية الرجالية و أخرى النسائية، 3 أدوار بهذه الطريقة أما الرابع فهو سكن للمرضى لمن يحتاجون إلى بعض العناية الخاصة.

* النصف الآخر عبارة عن صالة المؤتمرات. ساحة كبيرة في النصف، قاعة كبيرة رئيسية تمتد من الدور تحت الأرضي إلى الرابع بحيث تقسم إلى مدرجين، مدرج للرجال و فوقه مدرج للنساء. صالة كبيرة للمناسبات أو الغداء و يمكن تقسيمها إلى 3 أقسام لجعلها قاعات صغيرة للمحاضرات. الدور الثاني عبارة عن صالة للنساء مشابهة لتلك الموجودة عند الرجال، ساحة في المنتصف، بالاضافة إلى قاعتين متوسطة الحجم للمحاضرات، و طبعا مدخل للقاعة الرئيسية. الدور تحت الأرض أيضا ساحة في المنتصف و قاعتين للإجتماعات دائرية (U shape)

* أيضا في المبنى مركز لإدارة المؤتمرات، موقع لشركة تختص بتقنية المعلومات لمساعدة الجمعيات على تطوير مواقعهم الالكترونية و في الأمور التقنية عند المؤتمرات. وكالة سفر لحجز رحلات المدعويين، و محاسب قانوني.

*****

* ربح المكتبة و البوفيه و البقالة و المغسلة والمركز الترفيهي و الصحي يذهب لجمعية مكافحة السرطان التي تقوم بإدارة السكن، أما ربح إيجار الجمعيات في مركز المؤتمرات فيصرف جزء منه كجائزة لأحسن جمعية في السنة.

* مركز الكشف المبكر متصل بشبكة رقمية مع المستشفى المجاور ليتم تسجيل ملف المريض و أيضا رؤية التقارير و الأشعة من قبل الأطباء هناك.

* جسر معلق يصل بين السكن و مركز العلاج في المستشفى المجاور، أو باصات ترددية تنتقل حسب مواعيد دقيقة.

* من الأمور المهمة وجود دليل في كل غرفة به كل ما يحتاجه النزيل من معلومات حول المركز و حول البلد. أرقام و عناويين المطاعم و أماكن الترفيه و محلات استئجار السيارات و الليموزين و المولات و خرائط .. الخ.

* الشقق مفروشة بالطبع، و بها ما يحتاجه النزيل من تلفاز و ثلاجة و فرن و مايكرويف.. ذكرتوني بالحريق: العائلة ككل عليها حضور محاضرة يلقيها الدفاع المدني – في يوم معين في الأسبوع – عن مكافحة الحريق و استعمال الطفايات و مخارج الطوارئ.

* يمكن حث الشركات المختلفة على تأثيث السكن و المساهمة في البناء مقابل وضع اعلاناتهم في الدليل.

* تقام حصص دراسية في المركز السكني أو يلحق أبناء المريض بمدارس مجاورة. كمكافأة للمدارس المتعاونة يكمن إعطائهم (نهار مجاني) في المركز الترفيهي. أيضا تخفيضات للمدرسين المتطوعين بإعطاء دروس خصوصية في المركز الصحي و الترفيهي.

* قاعات مركز المؤتمرات تستغل عند عدم وجود مؤتمرات في إجتماعات الجمعيات، و في دورات الحاسب و اللغات الخ بمبالغ رمزية يستفيد منها أهل الحي و المجتمع عموما.

* قاعات مركز المؤتمرات كلها متصلة الكترونيا ببعضها بحيث تستطيع نقل ما يعرض في قاعة معينة في القاعات الآخرى. أيضا قاعات المركز السكني في الدور الثالث و الرابع متصلة الكترونيا.

* مواقف دورين تحت الأرض تحت كل المشروع.

 

* احتمال أنزل رسم تخطيطي بسيط إذا سمح الوقت :)

* مرض السرطان أصبح منتشرا في مجتمعنا، أغلبنا لديه أو سمع عن قريب أو صديق أصيب به

* من المتعارف عنه عند العامة أن السرطان مرض قاتل، و أيضا من المتعارف عند الأطباء و المختصين أنه مرض سهل التخلص منه لو تم اكتشافه و محاربته مبكرا.

* في الرياض افتتح قبل عدة أشهر مركز عبداللطيف الخيري للكشف المبكر، لم استطع ايجاد موقع الكتروني له لمعرفة مواعيد العمل و كيفية الحجز. حسب جريدة الوطن فهو (بالقرب من شارع الأمير سلطان بن عبد العزيز ” الثلاثين” وسط الرياض, ويفتتح أبوابه للمراجعين يومياً من 9- 12 صباحاً , ومن 4- 9 مساءً ويتم الحجز فيه على الأرقام 012935942- 012935945 ويقوم بالكشف مجاناً.)

* لا شك أننا نحتاج لمثل هذا المركز في كل المدن الرئيسية، بالإضافة إلى مركز متنقل يمر على القرى.

* نحتاج إلى موقع إلكتروني شامل يتكلم عن كل نوع من أنواع السرطان، أعراضه، أسبابه، طرق الوقاية، تشخيصه و مراحله و طرق العلاج، معلومات تهم العامة كما تهم المختصين. مثل هذه المواقع موجودة باللغة الانجليزية لكن لم أرى في مثل قوتها و غناها بالمعلومات باللغة العربية. أتمنى أن تقوم الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان باعداد موقع شامل عن السرطان.

* هل تعرفون أنه لدينا مركز السجل الوطني السعودي للأورام يقوم على تسجيل الأصابات بهذا المرض و احصاءها؟ بحثت كثيرا عن موقع الكتروني لهم و لم أجد!! كل ما وجدته هو خبر هنا و هناك في الجرائد عن احصائية مرض معين بدون أي تفصيل بالأعمار أو الجنس ..الخ.. بالتأكيد نشر التقارير و الإحصاءات هي نوع من التوعية و تهم الباحثين!

* أثناء بحثي في الانترنت، وجدت هذا الخبر المفرح من عام 1423هـ عن تدشين موقع المركز الخليجي لتسجيل السرطان قريبا. لا أدري ماذا حصل في المشروع!!!

* الدكتورة سامية العمودي أول من تشجعت و تكلمت عن اصابتها بسرطان الثدي لتنبه السيدات على ضرورة الفحص المبكر، و ما زالت تقوم بإلقاء محاضرات توعوية من فترة لأخرى. و قد تم تكريمها و حصولها على جائزة الشجاعة النسائية لمنطقة الشرق الأدنى و الأوسط لجهودها في التوعية.

* سلطان، مدون أصيب بالمرض و قرر التحدث عنه في مدونته

* فكرة: أن تقوم د. سامية و سلطان أو غيرهم من المصابين بالمرض بعمل إعلان يعرض في القنوات التلفازية و في الانترنت للتوعية بالسرطان و بأهمية الكشف المبكر و التعريف بمركز عبد اللطيف، و أيضا دعوة للتبرع من خلال الجمعية السعودية لمكافحة السرطان.

* هل شاهدتم قصة بسمة بالمناسبة؟

* للمعلومية: يوجد موقع الكتروني من وزارة الصحة عن الحملة الوطنية للتوعية بسرطان الثدي (شهر أكتوبر بالمناسبة هو شهر التوعية بمرض سرطان الثدي في مختلف بلدان العالم). هناك أيضا نادي أصدقاء مرضى السرطان بعالم التطوع العربي يقومون بحملة للتوعية بالأمراض السرطانية.

* أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفي د.سامية، و أخونا سلطان، و ابن خالة مضيعة بيتهم، و جميع مرضى المسلمين. و أن لا يريكم الله في أنفسكم أو في عزيز مكروها.

* شاطئ الجامعة (جامعة الملك فهد للبترول و المعادن) يمكن تحسينه بشكل كبير، يمكن تكليف المشروع لإحدى الشركات مقابل أن تترك اعلاناتها فيه!

* رسوم دخول رمزية (5 ريالات للسيارة مثلا) تصرف للمحافظة على جودة الخدمات.

* تخصيص جزء في منتصف الجزء الرملي ليكون مواقف للسيارات بدلا من الوقوف الطولي الحالي.

* بناء سقالة ممتدة داخل البحر.

* في السقالة يمكنك استئجار الدبابات البحرية و المركبات التجديفية المعروفة بـ Pedalo.

* السقالة تحدد منطقة السباحة و المركبات التجديفية، خارج هذه المنطقة هي للدبابات البحرية.

* جزء من الشاطئ الرملي يتم تحويله لملعب كرة قدم شاطئية، و تحسين جزء كرة الطائرة الشاطئية.

* جزء من الشاطئ منتشر به جزوع الأشجار المرمية، الجلوس خلفه يخفف من تطاير الرمل.

* جانب المواقف يوجد دورات مياه نظيفة، و مراوش خارجية.

* أيضا كشك لبيع المأكولات الخفيفة، بيع و تأجير الكرات بأنواعها و شبكات الطائرة و مستلزمات الصيد والسباحة، مظلات شاطئية و خيم و سجاد.

* الجزء الذي بعد المظلات الموجودة حاليا و حتى نهاية حدود المنطقة يتم زراعته بالنجيل كله و تحويله إلى حديقة عامة. مع جلسات و طاولات و شوايات و جزء لملاعب الأطفال.

* في طرف الشاطئ يوجد عدة شاليهات للتأجير، و سقالة أخرى لهم.

* بطبيعة الحال بعض الأفكار تنسخ للجزء المخصص للعوائل.

* يفتح المجال لمن يرغب بالعمل الجزئي في الكشك و التأجير من طلاب الجامعة.

* المياه المستعملة هنا هي مياه مكررة، ربما يمكن تركيب وحدة تكرير في نفس الشاطئ.

أثناء قراءتي لمقالة (جايدونس) للمبدع فهد الأحمدي بجريدة الرياض،

 سألت نفسي: كم مرة فتحت الدرج بجانب سرير غرف أحدى فنادقنا أو شققنا المفروشة و رأيت مصحفا – باستثناء الفنادق حول الحرمين الشريفين؟

 

* لماذا لا يكون في كل فنادقنا -في كل المدن الاسلامية- مصحفا شريفا و ترجمة له باللغة الانجليزية و لغة ذاك البلد؟

 

* هل خوفنا من تدنيس قرآننا الكريم يمنعنا من نشره؟ هل سمعتم باحد قام بتدنيس الانجيل اثناء نزوله في الفنادق العالمية؟

 

* خلونا من غير المسلمين (فقد) لا يقرأونه – مثلما لا نقرأ نحن الانجيل عند نزولنا الفنادق العالمية – لكن أكيد بعض المسلمين سيقرأون (آية) في وقت فراغهم.

 

* بالطبع يمكننا انتظار أن تقوم (منظمة) بذلك، و لكن يمككنا أيضا القيام بوضع القرآن و تراجمه بأنفسنا عند النزول في الفنادق أو الشقق المفروشة، حتى العالمية منها.

 

* المقالة جميلة بالمناسبة و فيها يحكي قصة بداية فكرة نشر الانجيل في الفنادق، ادعوكم لقراءتها

الصفحة التالية «

تابع

Get every new post delivered to your Inbox.